عن الدار

تسعى دار الفقيه في خدمة المنهج الوسطي الأصيل من خلال أعمال ومؤلفات رجال تسلسلت علومهم وفهموهم كابراً عن كابر بالسند المتصل بصاحب الرسالة سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم, آخذة على عاتقها نشر الروح الإسلامية الصافية من شوائب الغلو والتشدد وأحادية الرأي الطارئة على سمة الوسطية والسعة في ديننا الحنيف والرحمة والرأفة والشفقة التي جاء بها نبينا الكريم صلى الله عليه وآله وسلم إلى الناس كافة, في زمن بات فيه الإنسان بأمس الحاجة إلى التعرف الصحيح على الرحمة المهداة والنعمة المسداة. وفي غمرة ضوضاء أصوات كثيرة الدعم والمساندة, منفلتة عن زمام ضابط سلامة العلم وحسن الدراية, ناشزة عن تناغم الاعتدال والوسطية, منفرة عن ورود الحائرين على ساحة النجاة وبر الأمان, تصبو دار الفقيه إلى إيصال رسالة الرحمة إلى الإنسانية بأمان.

 
 
شهادات الجودة